الحملة الإعلانية لدار سلڤاتوري فيراغامو لموسم خريف/شتاء 2017-2018 بعنوان Ferragamo and I

أطلقت دار سلڤاتوري فيراغامو حملتها الإعلانية لموسم خريف/شتاء 2017-2018 تحت عنوان Ferragamo and I، وهي حملة عفوية وآسرة تُخاطب أحاسيس العملاء وتجعلهم يهيمون في عشق تصاميم فيراغامو، وتحديداً الأحذية والحقائب التي تحتفي كالعادة بالحسّ الإبداعي والاناقة والخبرة التي لطالما اقترنت بالعلامة.

تولّى تصوير هذه الحملة المصوّر السويسري والتر بفايفر، الذي ترك بصمة مميّزة على عالم التصوير منذ السبعينيات من القرن الماضي وحتّى هذا اليوم. روى بعدسته قصّة جديدة عنوانها الجرأة في حملة فيراغامو، فنفح الحياة في التصاميم والمنتجات في إطار حوار دائم بين الألوان والأبعاد، متلاعباً بالتباين والحركة الديناميكية. بذلك سطعت تصاميم فيراغامو والرموز التي اشتهرت بها العلامة وسط أجواء حيوية ومرحة، هيمنت عليها الألوان الزاهية.

تتجلّى لمسة بفايفر المميّزة أيضاً في المحتوى الرقمي الإضافي، مثل مذكّرات عارضي الأزياء الذين شاركوا في الحملة وراء الكواليس.

نلمس أسلوب تصوير إبداعي وجددي كلياً تتّبعه دار الأزياء القائمة في فلورنسا، ممّا يؤكّد على القرار الذي اتّخذته قبل عدّة مواسم لاستخدام لغة تلائم كافة منصات التواصل التقليدية والرقمية الحديثة. يُشار إلى أنّ نجوم هذه الحملة هم عارضة الأزياء الصينية Xiao Wen Ju، وعارضة الأزياء الفرنسية Aymeline Valade وعارض الأزياء البريطاني Kit Butler.

ترافق إطلاق الهاشتاج #FerragamoandI مع الحملة بما يتيح للعملاء تشارك أرائهم بالعلامة والتصاميم.

شارك

لا تعليقات